آخر 10 مشاركات
مكتبة الشيخ حمود التويجري (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          بعد أيام نستقبل شهرنا العظيم (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          طلب التسجيل في الشات (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          احــــذر .... .لصــــوص رمضــــــان ..... (الكاتـب : - )           »          ذكركم بمواعيد بعض مسلسلات رمضان بمناسبة اقترابه : (الكاتـب : - )           »          هل لفيروس نقص المناعة علاقة بمرض القلاع الفموي (الكاتـب : - )           »          ثمار التوكل (الكاتـب : - )           »          نويت الهجرة مع أولادى ! (الكاتـب : - )           »          أبى لا يعترف بخطئه ويتعب أمي ويغضبها ويشتمها (الكاتـب : - )           »          حياتى بين العادة وسرية وعلاقة بشاب على الهاتف (الكاتـب : - )


الإهداءات





الملاحظات


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 02-18-2014, 06:44 PM
خالد المسافر غير متواجد حالياً
Egypt     Male
SMS ~
اللهم اهدنا واهد بنا واجعلنا سبباً لمن اهتدى
لوني المفضل Blue
 رقم العضوية : 858
 تاريخ التسجيل : Oct 2010
 فترة الأقامة : 3346 يوم
 أخر زيارة : 06-04-2015 (03:15 PM)
 الإقامة : مصر
 المشاركات : 786 [ + ]
 التقييم : 10
بيانات اضافيه [ + ]
104 حائرة بين زوجي وابنتي!



السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


أنا في تعَبٍ شديدٍ بسبب تقلُّب حياتي، وسيرِها على غير ما أريد؛ طُلِّقْتُ مرتَيْنِ، ولديَّ طفلةٌ مِن زوجي الثاني، ثم امتنعتُ عن الزواج سنتين، وكنتُ أريد أن أعيشَ مِن أجْلِ ابنتي، إلَّا أن إلحاحَ الناس عليَّ بالزواج، وسُوء معامَلة أهلي لي ولابنتي، وقلة المورد المادي لديَّ - كلُّ ذلك جعلني أقرِّر الزواج، وكان شَرطي أن تعيشَ ابنتي معي، والحمدُ لله تزوَّجْتُ رجلًا عزَبًا، وافق على أن تعيشَ ابنتي معي.


الآن مرَّت ستة أشهر على زواجي، وأجدُه يختلِق المشكلات؛ لأنه لا يُريد ابنتي عنده، طلَب مِن والدي أخْذَها، لكنه رفَض؛ لعلْمِه بتعلُّقي بابنتي، ولأنَّ والديَّ كبيران في السِّنِّ، ولا يستطيعان رعايتها.


الآن هو يُسيء معاملتها، رغم أنها لم تبلغ الثالثة مِن عمرها؛ يَغار منها كثيرًا، حتى إنه يحاسبني على كلِّ تصرُّفٍ مني تجاهها، ويطلب مني أن أجلبَ له مثلما أجلب لها، حتى يكاد يطلب مني أنْ أُنْفِقَ عليه كما أنفق عليها!


يتذمَّر كثيرًا مِن صوتها ولعبها وتحرُّكها في البيت، والآن يمنعها نهائيًّا مِن دخول غرفة نومنا، ومن دخول غرفة المكتبة، حتى إنه يمنعها من الجلوس على الفراش؛ زعمًا منه بأنها قذِرَة!


يزعم أنه يكره الأطفال، ولا يحب رؤيتهم، ويتقزَّز منهم، وينظر لابنتي نظرات حقدٍ وشرٍّ واحتقارٍ غريب، ودائمًا يقول عنها: إنها خبيثة، وستكون فتاةً سيئةً ولئيمةً عندما تكبر!


يُهَدِّد بضرْبها وطرْدِها من البيت، ويُحاسبها على كلِّ كلمةٍ تقولها، وكلِّ نظرة تنظرها إليه، وكأنها كبيرة ومُدْرِكة لتصرفاتها! خيَّرني كثيرًا بينه وبينها، وقال لي: سأُطَلِّقك، وسأترك لك ابني لتربيه كما ربيتِ ابنتك!


وأنا لا أستطيع التخلِّي عن ابنتي، ولا أتصوَّر أن أعيشَ بدونها، فأنا متعلِّقة بها جدًّا.


المشكلة الثانية أني حامل، ولا أريد أن أُكَرِّر مأساةً أخرى بطلاقٍ جديدٍ، فماذا أفعل؟ هل أُطَلَّق مِن زوجي، وأعيش لأجْل ابنتي التي ليس لها غيري بعد الله، وأترُك الولدَ الجديدَ لأبيه عِقابًا له؟ أو أستمر في الحياة لعلَّ الله يهدي زوجي؟ أو أطلب منه أن يتزوجَ غيري ويُبقيني على ذمتِه وأرَبِّي أولادي، دون أن تتأثر ابنتي بسوء معاملته؟


أشيروا عليَّ، وجزاكم الله خيرًا.

الجواب

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.


أختي الكريمة، لفت نظري بشدة أول سطر كتبته: (أنا في تعَبٍ شديدٍ بسبب تقلُّب حياتي، وسيرِها على غير ما أريد)، إن غيَّرْتِ قناعتك هذه تجاه نفسك والحياةِ، فستُحَلّ كلُّ مشاكلك - إن شاء الله، فالحياةُ بالفعل تسير كما نريد بعد استعانتنا بالله تعالى، ولكننا أحيانًا نُخْطِئ؛ إما في قلة ثقتِنا بالله تعالى الذي يُيَسِّر لنا الخير، والذي قال في حديثه القدسيِّ: ((أنا عند ظَنِّ عبدي بي، فلْيظن بي ما شاء))، أو لسُوء تصرُّفاتنا بجهْلِنا بالتصرُّف السليم، فنخطو بحياتنا نحو المشاكل والآلام دون أن ندْري.

فعليك بالثقة بالله تعالى، وبأنك ستنالين مِن الدنيا وزينتها بقَدْر رغبتك فيها وثقتك بالله تعالى.

وبالمُجاهَدة للتوصُّل للأسلوب الصحيح في التعامل مع أي مشكلة.

أما بالنسبة لمشكلة ابنتك وزوجك التي ذكرتِها، فمِنْ كلامك اتَّضح لي أنك أكْثَرْتِ مِن الاهتمام بابنتك في وقتٍ كان مِن الطبيعيِّ أن يحظَى الزوجُ فيه بِجُلِّ اهتمامك ورعايتك وحبك دون منافسٍ له؛ سواء كان ابنتك أو ابنه.

لا بد مِن منْحِه كل الاهتمام وقت وُجوده، وعدم إظهار أي مزيدٍ مِن الاهتمام بابنتك أمامه؛ حتى لا يشعُرَ بالغيرة منها، فكلُّ شُعورِه لها ينُمُّ عن حبه لك، ورغبته في أن يحوز منك على كل ما تشعرين تجاهه لابنتك.

حاولي مثلًا أن تُبْقِي ابنتك وقت وجودِه دائمًا في غرفتِها، بين ألْعابها، أو أن تنام قبل حضورِه؛ لتَتَجَنَّبي احتكاكها به كثيرًا.. إلى أن تحلَّ المشكلة. وامنحيه اهتمامًا زائدًا حتى لو أمامها، وأخبريها أمامه بأنه أبوها، وأنها ستُحبه كثيرًا حينما تكبر وتجده هو مَن رعاها واهتَمَّ بها في بيته.

دائمًا اشْكُريه وقدِّريه على وجودِه في حياتك، وأنك ما استطعتِ أن تمنحي ابنتك الحب إلا حينما أعطاك هو الحب؛ لأنَّ فاقد الشيء لا يُعطيه.

أشْعِريه بأنكما تعتمدان عليه، وأنه هو الذي يمنحكما الدعمَ والأمان والثقة.

ركِّزي دائمًا على الجانب الإيجابي في أيِّ تعامُلٍ جيدٍ، ولو كان نادرًا مع ابنتك، وتجاهَلي التصرُّفات السيئة، ولا تتوقَّفي عندها فستختفي بالتدريج حينما يثق في حبك له.

اشغلي تفكيره عن ابنتك بالتخطيط لابنكما، وكيف أنك سعيدة بأن هذا الولد سيكون منه، وأنك تحبينه مِن الآن وتتشوقين له.

ثقي بأنك كلما منحتِه الحبَّ فسيشعر بالأمان، وسوف يزول – مع مرور الوقت – انزعاجه من ابنتك.

الأمرُ يحتاج للصبر والاستعانة بالله والدعاء، فلا تتعجَّلي النتيجة، ولكن استمري حتى لو طال الأمر، وسيتغيَّر كلُّ شيءٍ للأفضل - بإذن الله تعالى، قرِّري وستَجِدين النتيجة.
وفَّقك الله، وسدَّدَ خطاكِ





أ. زينب مصطفى





 توقيع : خالد المسافر

مواضيع : خالد المسافر


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
بين, حائرة, زوجي, وابنتي!


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
زوجي كذّاب!! خالد المسافر استشارات بحر التوبة 0 06-07-2013 08:15 AM
حاورت الشيطان وكان الحوار .... النفس المطمئنه بحر التوبه الإسلامى 3 09-10-2012 08:24 PM
وقف طباعة دائرة المعارف البريطانية بعد 244 عاماً مسـلمة أخبار المسلمون حول العالم 2 03-17-2012 03:22 AM
بلسم الروح... كلمات لروح حائرة تـــراب بحر همسات فى اذن كل مسلم 9 01-26-2011 04:06 AM
اليك يا زوجى الحبيب مسلمه مصرية ۩۩ بحر فَــــضْــفَـضَـة وقلمك الحر ۩۩ 54 12-06-2010 09:33 AM

 


 

 المعهد غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من بيع وشراء وإتفاق وأعطاء معلومات موقعه
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي معهد نقطة تطوير ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 01:08 PM.

أقسام المنتدى

أقــســام بـحـــر الـتوبــة العـــــام @ بحر التوبه الإسلامى @ حديث الروح وروضة المشتاقين @ بحر الأدب و اللغه العربية والتاريخ الإسلامى @ ساحة الصوتيات والمرئيات والكتب @ أخبار المسلمون حول العالم @ ۩۩ بحر فَــــضْــفَـضَـة وقلمك الحر ۩۩ @ البحر الإسلامى العام @ صوتيات ومرئيات بحر التوبة @ ساحة التكنولوجيا والحاسب الآلي @ بحر التصاميم و الفوتوشوب @ منتدى المراه والجمال واحدث الموديلات @ المـــطبخ واحلى الاكلات @ (¯`•._) (الأقــســـام الإداريــــة) (¯`•._) @ إعلانات وتوجيهات الإدارة @ الشكـــــاوي والإقتراحات @ بحر المواضيع المخالفه للمنتدى فقط @ قسم الإدارة والمشرفين @ بحر التعريف برسول الله @ سير الأنبياء والصحابة والتابعين @ بحر التفسير وعلوم القرآن @ بحر التجويد وإحكامه @ ساحة تعليم اللغات @ بحر تعليم اللغة الانجليزية @ بحر تعليم اللغه الفرنسيه @ Light of Islam @ بحر الكتب الإسلامية المتنوعة @ عيادة بحر التوبة @ بحر الفتاوى الشرعية @ بحر الديكور والأثاث الراقي @ يا باغى الخير أقبل @ بحر الأحاديث النبوية @ بحر همسات فى اذن كل مسلم @ (( بحر التوبه للاخوات )) @ تهادوا تحابوا @ وصفات من الطب البديل @ قصص وعبر @ الارشيف @ بحر الرقائق و المواعظ والارشاد @ عقيدة أهل والسنة والجماعة @ منتديات الترحيب بالأعضاء الجدد @ بحر التكنولوجيا والمعلومات والبرامج الإسلامية @ بحر الاعجاز العلمى فى القرآن والسنه @ بحر الأسطوانات والفلاشات الدعوية @ ساحة الأسرة المسلمة @ الأسرة المسلمة والحياة الزوجية @ ساحة الطفل المسلم @ استشارات بحر التوبة @ بحور التوبة والتائبين @ فضفض معنا @ بحر الثبات على التوبة @ بحر قصص التائبين @ بحر مواسم الخيرات @ حياكم الله فى بحر التوبة @ بحر الفقة الإسلامى @ بحر المسابقات بين الأعضاء @ غرائب وعجائب بحر التوبة @ مقهى بحر التوبة @ خواطر بحر التوبة @ ساحة بحر التوبة العلمية @ صدقة جارية فى بحر التوبة @ متابعة المشرفين والإداريين @ أرشفة مواقع قوية @



Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd Trans
Developed By Marco Mamdouh
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
ما يكتب فى الموقع هو مسؤلية الناشر ونحاول قدر الامكان مراقبة المحتوى
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010