آخر 10 مشاركات
مكتبة الشيخ حمود التويجري (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          بعد أيام نستقبل شهرنا العظيم (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          طلب التسجيل في الشات (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          احــــذر .... .لصــــوص رمضــــــان ..... (الكاتـب : - )           »          ذكركم بمواعيد بعض مسلسلات رمضان بمناسبة اقترابه : (الكاتـب : - )           »          هل لفيروس نقص المناعة علاقة بمرض القلاع الفموي (الكاتـب : - )           »          ثمار التوكل (الكاتـب : - )           »          نويت الهجرة مع أولادى ! (الكاتـب : - )           »          أبى لا يعترف بخطئه ويتعب أمي ويغضبها ويشتمها (الكاتـب : - )           »          حياتى بين العادة وسرية وعلاقة بشاب على الهاتف (الكاتـب : - )


الإهداءات





الملاحظات


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 12-01-2013, 02:13 AM
أين الطريق غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 3951
 تاريخ التسجيل : Dec 2013
 فترة الأقامة : 2181 يوم
 أخر زيارة : 12-01-2013 (02:26 PM)
 المشاركات : 1 [ + ]
 التقييم : 10
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي بحر الكبائر



أرجوكم دلوني على احسن طريقة لترك المعاصي. انا عاصي فوق ما تتصورون. قد تكونون سببا في سعادتي. من زمان ما صليت.ما ابغا اكشف ستر الله علي و بنفس الوقت لو تعرفون وش هي المعاصي اللي عندي كان كرهتوني و امكن اصير غير مرحب به وسطكم. تعبت ابغا اتوب و ابغا طريقة تخليني اكره الذنوب و لا ارجع لها.

( هل سيجف بحر المعاصي يوما و ارسو على بر الطاعة ؟!...دموعي وحرقة في قلبي لعلها سببا لعطف و عفو ملك الملوك عني )



 توقيع : أين الطريق


من مواضيع


رد مع اقتباس
قديم 12-01-2013, 12:50 PM   #2


الصورة الرمزية خالد المسافر
خالد المسافر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 858
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 06-04-2015 (03:15 PM)
 المشاركات : 786 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 SMS ~
اللهم اهدنا واهد بنا واجعلنا سبباً لمن اهتدى
لوني المفضل : Blue
افتراضي رد: بحر الكبائر



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:
فنسأل الله أن يرزقك توبة نصوحا، وأن يوفقك لما يحب ويرضى، ثم اعلم -وفقك الله- أن العبد إذا أقبل على الله بصدق أقبل الله عليه وقربه منه، فمن تقرب إلى الله شبرا تقرب الله إليه ذراعا، ومن تقرب إليه ذراعا تقرب الله إليه باعا، ومن أتاه يمشي أتاه الله تعالى هرولة، فأحسن الظن بربك تعالى، واعلم أنك إذا صدقت في الإقبال عليه وطلب مرضاته سينيلك ما ترجوه ويعصمك مما تخافه وتحذره، وما دمت قد تبت توبة صادقة فإن التوبة تمحو ما قبلها من الإثم والتائب من الذنب كمن لا ذنب له، كما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم، فاشغل نفسك بالطاعات، وأكثر من فعل الحسنات، واصحب أهل الخير والصلاح، واجتهد في الدعاء بأن يوفقك الله تعالى ويعصمك من الزلل وجاهد نفسك وهواك في ترك المعاصي والحفاظ على الطاعة، وأكثر من الفكر في الموت وما بعده من الأهوال العظام التي لا عاصم منها إلا صالح العمل، واستحضر مراقبة الله لك واطلاعه على عملك وإحاطته بك، واخش أن تبارزه بما يسخطه من المعصية فيكون وبال ذلك حسرة وندامة عليك، فإذا فعلت ما نوصيك به وبذلت وسعك في مجاهدة نفسك مستعينا بالله تعالى فستحافظ على صلاتك ولن تضيعها، وسيمن الله عليك بحفظ القرآن والعمل به، وستنتفي عنك بإذن الله آثار المعصية في الدنيا والآخرة، وأما نسيان المعصية فإنه ليس مطلوبا بإطلاق، فإن في تذكر المعصية من داعية الندم والاستغفار والاجتهاد في جبرها بالطاعة ما تحصل به للعبد مصالح عظيمة، وقد ناقش ابن القيم رحمه الله هذه المسألة وهي هل الأولى نسيان الذنب أو تذكره ثم قال: وَالصَّوَابُ التَّفْصِيلُ فِي هَذِهِ الْمَسْأَلَةِ، وَهُوَ أَنْ يُقَالَ: إِذَا أَحَسَّ الْعَبْدُ مِنْ نَفْسِهِ حَالَ الصَّفَاءِ غَيْمًا مِنَ الدَّعْوَى، وَرَقِيقَةً مِنَ الْعجبِ وَنِسْيَانِ الْمِنَّةِ، وَخَطَفَتْهُ نَفْسُهُ عَنْ حَقِيقَةِ فَقْرِهِ وَنَقْصِهِ، فَذِكْرُ الذَّنْبِ أَنْفَعُ لَهُ، وَإِنْ كَانَ فِي حَالِ مُشَاهَدَتِهِ مِنَّةَ اللَّهِ عَلَيْهِ، وَكَمَالَ افْتِقَارِهِ إِلَيْهِ، وَفَنَائِهِ بِهِ، وَعَدَمَ اسْتِغْنَائِهِ عَنْهُ فِي ذَرَّةٍ مِنْ ذَرَّاتِهِ، وَقَدْ خَالَطَ قَلْبَهُ حَالُ الْمَحَبَّةِ، وَالْفَرَحِ بِاللَّهِ، وَالْأُنْسِ بِهِ، وَالشَّوْقِ إِلَى لِقَائِهِ، وَشُهُودِ سَعَةِ رَحْمَتِهِ وَحِلْمِهِ وَعَفْوِهِ، وَقَدْ أَشْرَقَتْ عَلَى قَلْبِهِ أَنْوَارُ الْأَسْمَاءِ وَالصِّفَاتِ، فَنِسْيَانُ الْجِنَايَةِ وَالْإِعْرَاضُ عَنِ الذَّنْبِ أَوْلَى بِهِ وَأَنْفَعُ، فَإِنَّهُ مَتَى رَجَعَ إِلَى ذِكْرِ الْجِنَايَةِ تَوَارَى عَنْهُ ذَلِكَ، وَنَزَلَ مِنْ عُلُوٍّ إِلَى أَسْفَلَ، وَمِنْ حَالٍ إِلَى حَالٍ، بَيْنَهُمَا مِنَ التَّفَاوُتِ أَبْعَدُ مِمَّا بَيْنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ، وَهَذَا مِنْ حَسَدِ الشَّيْطَانِ لَهُ، أَرَادَ أَنْ يَحُطَّهُ عَنْ مَقَامِهِ، وَسَيَّرَ قَلْبَهُ فِي مَيَادِينِ الْمَعْرِفَةِ وَالْمَحَبَّةِ، وَالشَّوْقِ إِلَى وَحْشَةِ الْإِسَاءَةِ، وَحَصْرِ الْجِنَايَةِ. انتهى.
والله أعلم.




 
 توقيع : خالد المسافر

مواضيع : خالد المسافر



رد مع اقتباس
قديم 12-01-2013, 12:53 PM   #3


الصورة الرمزية خالد المسافر
خالد المسافر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 858
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 06-04-2015 (03:15 PM)
 المشاركات : 786 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 SMS ~
اللهم اهدنا واهد بنا واجعلنا سبباً لمن اهتدى
لوني المفضل : Blue
افتراضي رد: بحر الكبائر



حياك الله اخى الحبيب

استعن بالله وتوكل عليه واهجر كل الذنوب والمعاصى وأعلنها توبة صادقة لله

الصلاة هى الصلة التى تربطك بالله فلا تتهاون فيها

واعلم ان الله يغفر الذنوب جميعاً

فباب التوبة مفتوحاً

فعجل بالتوبة والرجوع الى رب العالمين

وعليك برفقاء صالحين يعينونك على الطاعة واحذر رفقاء السوء

لا تترك الدعاء دوماً فى الأوقات المفضلة كالسحر وعند المطر وبين الآذان والإقامة

اجعل لك ورداً من القرآن الكريم

نسأل الله تعالى أن يعينك ويثبتك على طاعته


 
 توقيع : خالد المسافر

مواضيع : خالد المسافر



رد مع اقتباس
قديم 12-01-2013, 08:46 PM   #4


الصورة الرمزية التوبة ام سما
التوبة ام سما غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3853
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 06-05-2015 (04:26 PM)
 المشاركات : 1,491 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: بحر الكبائر



الدعاء .. وهو أعظم دواء , وأنفع علاج لكل بلاء .. يا أيها التائب .. يامن يريد ترك الذنوب ..ارفع يديك إلى الذي يسمع الدعاء ويكشف البلاء ... لعل الله أن يرى صدقك ودموعك وتضرعك فيعينك ويمنحك القوة على ترك الذنوب قال تعالى :
( وقال ربكم أدعوني استجب لكم ) وقال ( {أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاء الْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ } النمل62) وكم من رجل وامرأة كانا يجدان صعوبة في ترك بعض الذنوب ولكنهم لما التجأوا إلى الله وجدوا التوفيق والعون الرباني , وما أجمل الدعاء في السجود , في تلك الحظة ( وأنت ساجد ... تكون قريبا من الله ) قال صلى الله عليه وسلم : أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا من الدعاء ). رواه مسلم , فيا غالي ويا غالية ( ابك في سجودك وأبشر بخير ).

2- المجاهدة... لا تظن أن ترك المعصية يكون بين يوم وليلة .. إن ذلك يحتاج إلى مجاهدة وصبر ومصابرة , ولكن اعلم أن المجاهدة دليل على صدقك في ترك الذنوب وربنا تبارك وتعالى يقول : ( والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا وإن الله لمع المحسنين ).

3- معرفة عواقب المعصية ونتائجها...إنك كلما تفكرت في النتائج المترتبة على الذنوب فإنك حينها تستطيع تركها .. فمن عواقب الذنوب ( الهم والغم والحزن والاكتئاب والضيق والوحشة بينك وبين الله وغيرها من عواقب الذنوب ) انظر كتاب ( الجواب الكافي ) . لترى مجموعة من عواقب الذنوب التي ذكرها ابن القيم رحمه الله تعالى .

4- البعد عن أسبابها ومقوياتها , فإن كل معصية لها سبب يدفع لها ويقويها , ويساهم في الاستمرار فيها , ومن أصول العلاج البعد عن كل سبب يقوي المرض.

5- الحذر من رفيق السوء , فإن بعض الشباب يريد ترك المعصية ولكن صديقه يدفعه وفي الحديث الصحيح ( المرء على دين خليله فلينظرأحدكم من يخالل ) فوصيتي لك ( ابتعد عن صديق السوء ) قبل أن تكون ممن قال الله فيهم ( ويوم يعض الظالم على يديه يقول ياليتني اتخذت مع الرسول سبيلا - ياويلتى ليتني لم اتخذ فلانا خليلا - لقد أضلني عن الذكر بعد إذ جائني ...).

6- تذكر فجأة الموت,( كل نفس ذائقة الموت ) فهل تخيلت أن الموت قد يأتيك وأنت تنظر إلى القنوات ؟؟ لو جائك الموت وأنت تكلم تلك الفتاة ؟؟ يا ترى لو فاجئك الموت وأنت نائم عن الصلاة ؟؟ حينها ماذا تتمنى ؟؟ ( حتى إذا جاء أحدهم الموت قال رب ارجعون - لعلي أعمل صالحا فيما تركت ) إنه يتمنى الرجوع إلى الحياة لا ليستمتع بها ولا ليسهر على القنوات .. بل ليعمل صالحا نعم ليتوب ... ليصلي ... ليترك المحرمات .

7- تذكر عندما توضع على مغسلة الأموات ..عندما توضع على السرير لكي يغسلونك .. وأنت جثة هامدة .. لا تتحرك .. وهم يحركونك..هناك لن تنفعك الذنوب ولا السيئات.

8- تذكر عندما تحمل على الأكتاف.. سوف يحملونك وأنت جنازة ... فيا سبحان الله أين قوتك ؟؟ أين شبابك ؟ أين كبريائك ؟ أين أصدقائك ؟؟ لن ينفعك هناك إلا عمل صالح قد فعلته .

9- تذكر عندما توضع في القبر ..هناك يتركك الأهل والأصحاب ولكن أعمالك ستدخل معك في قبرك .. فيا ترى ما هي الأعمال التي ستكون معك في قبرك .. هل هي القنوات؟ والملهيات ؟ والصور والمجلات؟؟

10- تذكر العرض على الله ( واتقوا يوما ترجعون فيه إلى الله ) سوف تقف بين يدي الله يا من يسهر على القنوات .. نعم والله ستقف يا من ينام عن الصلوات ... يا من يسافر إلى بلاد الآثام ... ( يومئذ تعرضون لا تخفى منكم خافية ) هناك من ينفعك ؟؟ هناك من ينصرك ؟؟ وأنت يا أختاه هناك من الذي سيقف إلى جانبك ؟؟ يا من أهملت الحجاب .. يا من نمصت .. يا من لبست العباءة الضيقة والمطرزة .. أنسيت ذلك الموقف ؟؟ ( واتقوا الله واعلموا أنكم ملاقوه).




اسال الله العظيم ان يرزقكم توبةًًًًًًًًً نصوحاً


قال الله عز وجل عن المـتّـقين : ( والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يُصرّوا على ما فعلوا وهم يعلمون ) .
وقال سبحانه : ( والله بصير بالعباد * الذين يقولون ربنا إننا آمنا فاغفر لنا ذنوبنا وقنا عذاب النار ) أولئك هم ( الصابرين والصادقين والقانتين والمنفقين والمستغفرين بالأسحار ) .




قول هذا اخى
نادِى مولاك معترفـاً :
يارب إن عظمت ذنوني كثرة ***** فلقد علمت بأن عفوك أعظـم
إن كان لا يرجوك إلا محسن ***** فمن ذا الذي يدعو ويرجو المجرم
مالي إليك وسيلة إلا الرجـا ****** وجميل عـفـوك ثم إني مسلم




ان شاء الله ربى يرزقكم توبتا نصوحاً باذن الله
واعترافك بالذنب بداية طريق الله
واكثر من الاستغفار
كتاب الله هو طريقك الى النجاه تمسك به
افعل شئً لله لا يعلم عنه احد الا هو

وقول



يارب عفوك لا تأخذ بزلتنا واغفر يا رب ذنبا قد جنيناه

وهو سبحانه الذي ناداك – كما في الحديث القدسي – :
يا بن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان منك ولا أبالي . يا بن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالي





غفر الله لنا ولكم يارب العالمين
كلنا مذنبون المهم العوده الى الحى القيوم


والله ربى قريب مجيب الدعاء

اسال الله ان يجعل كلمنا سببا فى رجوعك اليه ورجوعنا



 
 توقيع : التوبة ام سما

اذا حان الموت أسألك اللهم أن تلهمنا الشهادتين وأن ينطق اللسان بـ لآ إله إلا الله محمد رسول الله
اللهم أنت أعلم منى بنفسى وأنا أعلم بنفسى منهم
اللهم اجعلنى خيراً مما يظنون واغفر لى ما لا يعلمون ولا تؤاخذنى بما يقولون

اجعل من يراك يتمنى أن يكون مثلك ومن يعرفك يدعو لك بالخير ومن يسمع عنك يتمنى مقابلتك فمن تعطر ب اخلاقه لن يجف عطره حتى لو كان تحت التراب ..

هذا الوسام اعتز به








من مواضيع



رد مع اقتباس
قديم 12-02-2013, 01:51 AM   #5


الصورة الرمزية أم حبيبة
أم حبيبة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 123
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : 05-22-2015 (01:28 PM)
 المشاركات : 6,254 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Brown
افتراضي رد: بحر الكبائر



أحسن الظن بالله ولا تترك بابه وأيقن ان فرج الله قريب
اشغل نفسك بطاعته واثبتله انك فعلا بتحبه
اشغل نفسك بذكر الله والاستغفار والدعاء فالله قريب يجيب دعوة الداعى اذا دعاه بقلب سليم
ومهما طال الامر لا تيأس من رحمة الله الواحد الاحد فكلنا اليه راجعون لا مفر
فاستعن بالله فى كل اعمالك وتذكر دائما ان الله يراك وانه غفور رحيم
فعليك بالقرآن فانه شفاء للصدور
عيش مع رب العباد واترك الدنيا لسبيلها
نسأل الله لنا ولكم توبة نصحوه تمحى ذنوبنا
اعانك الله وهداك الى طريق الرشاد



 
 توقيع : أم حبيبة



رد مع اقتباس
قديم 12-23-2013, 08:57 PM   #6


الصورة الرمزية ام نبيل
ام نبيل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 222
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 12-30-2013 (11:06 PM)
 المشاركات : 36 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: بحر الكبائر



اخى الفاضل جميل انك تسارع وتهرول الى التوبه
اخلص النيه لله تعالى فانك ترد ترك المعاصى
اخرج صدقات بنيه التوبه الى الله تقرب اليه
اقم الصلاة على وقتها اول ما الاذان يؤذن توضأ وقف
بين يدى الله اطلب منه التوبه والمغفرة واعلم مهما بلغت ذنوبك
عنان السماء والتجات الى الله فان بابه مفتوح للتائبين لا تنكسف منه
ابكى بين يديه تذلل اليه دوام بعد الصلاة على ختم صلاتك والاستغفار الدائم
ولازم اذكار الصباح والمساء وامسك كتاب الله القرءان واقرأ لانه نزل لك يكلمك ربك
به يناجيك به فدوام الى التقرب اليه وكذلك حافظ على سنن الحبيب المصطفى
صل الله عليه وسلم بالسواك قبل الصلاة واتباع سننه
اخى حافظ على هذة الاشياء وداوم عليها وسوف تلاقى نفسك فى طاعه دائمه
والله يمحى الذنوب جميعا فتوب قبل فوات الاوان وان شاء الله الباب مفتوح فى اى وقت
اختك فى الله

ام نبيل


 
 توقيع : ام نبيل



رد مع اقتباس
قديم 01-03-2014, 01:57 AM   #7


الصورة الرمزية *الفقير الى الله*
*الفقير الى الله* غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3965
 تاريخ التسجيل :  Jan 2014
 أخر زيارة : 01-03-2014 (02:05 AM)
 المشاركات : 3 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي أقرأء هذة القصة وانظر الى النبى ماذا فعل مع الشاب الذى كان يعصى وستتوب ان شاءالله



اللهم لك الحمد , وإليك المشتكى , أنت المستعان , وبك المستغاث , وعليك التكلان , ولا حول ولا قوة إلا بك . اللهم صلِّ على محمد وعلى آل محمد , وبعد :
ففي هذا الزمان .. صار الشابُّ المؤمن كالإبريق وُضع على النَّار فهو يغلي غليانًا .. ( قاله الشيخ علي الطنطاوي ) , وذلك من شدة ما يواجهه من فتن الشهوات ...
وقد اجتهد الدعاة ( جزاهم الله عن أمة محمدٍ  خيرًا ) في بيان طرق النجاة وسبل الوقاية من هذه الفتنة . وسأذكر في هذه المقالة سببا مؤثرا يصرف القلب ( بإذن الله ) عن هذه الفتنة , ولا أدري هل سبقني أحدٌ لذكره أم لا ؟
وهذا السبب مأخوذ من هذا الحديث :
عن أبي أُمَامَةَ قال : إن فَتًى شَابًّا أتى النبيَّ  فقال : يا رَسُولَ اللَّهِ , ائْذَنْ لي بِالزِّنَا . فَأَقْبَلَ الْقَوْمُ عليه فَزَجَرُوهُ , وَقَالُوا : مَهْ مَهْ ! فقال  : « أدنه » فَدَنَا منه قَرِيباً , قال : فَجَلَسَ , قال : « أَتُحِبُّهُ لأُمِّكَ ؟ » قال : لاَ والله , جعلني الله فداءك . قال : « وَلاَ الناس يُحِبُّونَهُ لأُمَّهَاتِهِمْ » قال : « أَفَتُحِبُّهُ لاِبْنَتِكَ » قال : لاَ والله يا رَسُولَ اللَّهِ , جعلني الله فداءك . قال : « وَلاَ الناس يُحِبُّونَهُ لِبَنَاتِهِمْ » قال : « أَفَتُحِبُّهُ لأُخْتِكَ » قال : لاَ والله , جعلني الله فداءك . قال : « وَلاَ الناس يُحِبُّونَهُ لأَخَوَاتِهِمْ » قال : « أَفَتُحِبُّهُ لِعَمَّتِكَ » قال : لاَ والله , جعلني الله فداءك . قال : « وَلاَ الناس يُحِبُّونَهُ لِعَمَّاتِهِمْ » قال : « أَفَتُحِبُّهُ لِخَالَتِكَ » قال : لاَ والله , جعلني الله فداءك . قال : « وَلاَ الناس يُحِبُّونَهُ لِخَالاَتِهِمْ » قال : فَوَضَعَ يَدَهُ عليه وقال : « اللهم اغْفِرْ ذَنْبَهُ , وَطَهِّرْ قَلْبَهُ , وَحَصِّنْ فَرْجَهُ » . فلم يَكُنْ بَعْدُ ذلك الْفَتَى يَلْتَفِتُ إلى شيء .
رواه الإمام أحمد (36/545) وغيره .
فهذا الدعاء الذي دعا به النبي  لهذا الشاب كانت نتيجته = (فلم يَكُنْ بَعْدُ ذلك الْفَتَى يَلْتَفِتُ إلى شيءٍ ) .
فَمِن هذا : يُوصى الشاب المؤمن أن يدعو بهذه الدعوات : ( اللهم اغْفِرْ ذَنْبَي , وَطَهِّرْ قَلْبَي , وَحَصِّنْ فَرْجَي ) , سواء في أوقات الدعاء العامة , أو حين مواجهة الفتنة ..
وقد جربتُ هذا .. فكان له تأثير عجيب , وأحيانا أدعو به في نفس الموقف .. فسرعان ما ينصرف قلبي ( بحمد الله ) عن ذلك ..
لكن يحتاج الشاب : لإخلاص , وصدق مع الله , واجتهاد في البعد عن الفتنة ..
والله أعلم .


 
 توقيع : *الفقير الى الله*



رد مع اقتباس
قديم 01-03-2014, 02:01 AM   #8


الصورة الرمزية *الفقير الى الله*
*الفقير الى الله* غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3965
 تاريخ التسجيل :  Jan 2014
 أخر زيارة : 01-03-2014 (02:05 AM)
 المشاركات : 3 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: بحر الكبائر



اللهم لك الحمد , وإليك المشتكى , أنت المستعان , وبك المستغاث , وعليك التكلان , ولا حول ولا قوة إلا بك . اللهم صلِّ على محمد وعلى آل محمد , وبعد :
ففي هذا الزمان .. صار الشابُّ المؤمن كالإبريق وُضع على النَّار فهو يغلي غليانًا .. ( قاله الشيخ علي الطنطاوي ) , وذلك من شدة ما يواجهه من فتن الشهوات ...
وقد اجتهد الدعاة ( جزاهم الله عن أمة محمدٍ  خيرًا ) في بيان طرق النجاة وسبل الوقاية من هذه الفتنة . وسأذكر في هذه المقالة سببا مؤثرا يصرف القلب ( بإذن الله ) عن هذه الفتنة , ولا أدري هل سبقني أحدٌ لذكره أم لا ؟
وهذا السبب مأخوذ من هذا الحديث :
عن أبي أُمَامَةَ قال : إن فَتًى شَابًّا أتى النبيَّ  فقال : يا رَسُولَ اللَّهِ , ائْذَنْ لي بِالزِّنَا . فَأَقْبَلَ الْقَوْمُ عليه فَزَجَرُوهُ , وَقَالُوا : مَهْ مَهْ ! فقال  : « أدنه » فَدَنَا منه قَرِيباً , قال : فَجَلَسَ , قال : « أَتُحِبُّهُ لأُمِّكَ ؟ » قال : لاَ والله , جعلني الله فداءك . قال : « وَلاَ الناس يُحِبُّونَهُ لأُمَّهَاتِهِمْ » قال : « أَفَتُحِبُّهُ لاِبْنَتِكَ » قال : لاَ والله يا رَسُولَ اللَّهِ , جعلني الله فداءك . قال : « وَلاَ الناس يُحِبُّونَهُ لِبَنَاتِهِمْ » قال : « أَفَتُحِبُّهُ لأُخْتِكَ » قال : لاَ والله , جعلني الله فداءك . قال : « وَلاَ الناس يُحِبُّونَهُ لأَخَوَاتِهِمْ » قال : « أَفَتُحِبُّهُ لِعَمَّتِكَ » قال : لاَ والله , جعلني الله فداءك . قال : « وَلاَ الناس يُحِبُّونَهُ لِعَمَّاتِهِمْ » قال : « أَفَتُحِبُّهُ لِخَالَتِكَ » قال : لاَ والله , جعلني الله فداءك . قال : « وَلاَ الناس يُحِبُّونَهُ لِخَالاَتِهِمْ » قال : فَوَضَعَ يَدَهُ عليه وقال : « اللهم اغْفِرْ ذَنْبَهُ , وَطَهِّرْ قَلْبَهُ , وَحَصِّنْ فَرْجَهُ » . فلم يَكُنْ بَعْدُ ذلك الْفَتَى يَلْتَفِتُ إلى شيء .
رواه الإمام أحمد (36/545) وغيره .
فهذا الدعاء الذي دعا به النبي  لهذا الشاب كانت نتيجته = (فلم يَكُنْ بَعْدُ ذلك الْفَتَى يَلْتَفِتُ إلى شيءٍ ) .
فَمِن هذا : يُوصى الشاب المؤمن أن يدعو بهذه الدعوات : ( اللهم اغْفِرْ ذَنْبَي , وَطَهِّرْ قَلْبَي , وَحَصِّنْ فَرْجَي ) , سواء في أوقات الدعاء العامة , أو حين مواجهة الفتنة ..
وقد جربتُ هذا .. فكان له تأثير عجيب , وأحيانا أدعو به في نفس الموقف .. فسرعان ما ينصرف قلبي ( بحمد الله ) عن ذلك ..
لكن يحتاج الشاب : لإخلاص , وصدق مع الله , واجتهاد في البعد عن الفتنة ..
والله أعلم .


 
 توقيع : *الفقير الى الله*



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الكبائر, بحر


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


 


 

 المعهد غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من بيع وشراء وإتفاق وأعطاء معلومات موقعه
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي معهد نقطة تطوير ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 11:37 AM.

أقسام المنتدى

أقــســام بـحـــر الـتوبــة العـــــام @ بحر التوبه الإسلامى @ حديث الروح وروضة المشتاقين @ بحر الأدب و اللغه العربية والتاريخ الإسلامى @ ساحة الصوتيات والمرئيات والكتب @ أخبار المسلمون حول العالم @ ۩۩ بحر فَــــضْــفَـضَـة وقلمك الحر ۩۩ @ البحر الإسلامى العام @ صوتيات ومرئيات بحر التوبة @ ساحة التكنولوجيا والحاسب الآلي @ بحر التصاميم و الفوتوشوب @ منتدى المراه والجمال واحدث الموديلات @ المـــطبخ واحلى الاكلات @ (¯`•._) (الأقــســـام الإداريــــة) (¯`•._) @ إعلانات وتوجيهات الإدارة @ الشكـــــاوي والإقتراحات @ بحر المواضيع المخالفه للمنتدى فقط @ قسم الإدارة والمشرفين @ بحر التعريف برسول الله @ سير الأنبياء والصحابة والتابعين @ بحر التفسير وعلوم القرآن @ بحر التجويد وإحكامه @ ساحة تعليم اللغات @ بحر تعليم اللغة الانجليزية @ بحر تعليم اللغه الفرنسيه @ Light of Islam @ بحر الكتب الإسلامية المتنوعة @ عيادة بحر التوبة @ بحر الفتاوى الشرعية @ بحر الديكور والأثاث الراقي @ يا باغى الخير أقبل @ بحر الأحاديث النبوية @ بحر همسات فى اذن كل مسلم @ (( بحر التوبه للاخوات )) @ تهادوا تحابوا @ وصفات من الطب البديل @ قصص وعبر @ الارشيف @ بحر الرقائق و المواعظ والارشاد @ عقيدة أهل والسنة والجماعة @ منتديات الترحيب بالأعضاء الجدد @ بحر التكنولوجيا والمعلومات والبرامج الإسلامية @ بحر الاعجاز العلمى فى القرآن والسنه @ بحر الأسطوانات والفلاشات الدعوية @ ساحة الأسرة المسلمة @ الأسرة المسلمة والحياة الزوجية @ ساحة الطفل المسلم @ استشارات بحر التوبة @ بحور التوبة والتائبين @ فضفض معنا @ بحر الثبات على التوبة @ بحر قصص التائبين @ بحر مواسم الخيرات @ حياكم الله فى بحر التوبة @ بحر الفقة الإسلامى @ بحر المسابقات بين الأعضاء @ غرائب وعجائب بحر التوبة @ مقهى بحر التوبة @ خواطر بحر التوبة @ ساحة بحر التوبة العلمية @ صدقة جارية فى بحر التوبة @ متابعة المشرفين والإداريين @ أرشفة مواقع قوية @



Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd Trans
Developed By Marco Mamdouh
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
ما يكتب فى الموقع هو مسؤلية الناشر ونحاول قدر الامكان مراقبة المحتوى
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010